الإثنين , أكتوبر 18 2021
حازم علي حجازي

الدكتور حسين رشيد خريس/حازم علي حجازي

حازم علي حجازي

 

جادَكَ الأُرْدُنُّ حُبّاً وَغَرَامَا
أَيُّهَا القَلْبُ الذي يَرْعَى الذمَامَا
لم تزل أشواقه في خاطري
لَهْفَةً حَرَّى وَوَجْداً وُهُيَامَا
هَا هُنَا دَارُ هَوَانَا فَانْتَسِبْ
إنَّهُ الأُرْدُنُّ يُهْدِيكَ السَلامَا

 

الشاعر حسين رشيد خريس (1931-19/8/2011)… أحد الشعراء الأردنيين المهمين، وواحد من الأعلام في مجال الثقافة في الأردن و الوطن العربي .
المستشار الأول السابق في الدائرة الثقافية/جامعة الدول العربية.

حسين رشيد خريس

في إربد حيث تمتد السهول على ضفاف الحلم، ولد وأطل ليبدأ حياته الشعرية منذ بواكير صباه، شاعرا حالما، ثم يرتحل بعدها و تمتد غربته الجسدية لما يزيد عن ثلاثين عاما زادته عشقا لوطنه الأردن وتعلقه بمدينته إربد  التي كتب فيها ملحمته الشعرية (إربد مدينتي الجميلة) وليغدو سنديانة من سندياناتها الشعرية والثقافية.
كتب لمدينته إربد ووطنه الأردن وبلدان العالم العربي أجمل أشعاره ودرر قصائده بمشاعر وطنية وقومية سامية.

أصدر العديد من الدواوين الشعرية التي لاقت إستحسان المتلقي والناقد على السواء منها:

“حكاية_وجدان”، “سفر الخروج”، و”ذكريات العهود الجميلة”.
وعدد من الملحمات الشعرية منها: “كفر أسد:من ملحمة صمود الشعب الأردني في وجه العدو الصهيوني”.
وعدد من القصائد الطويلة، منها:”رسالة إلى ليلى المريضة في العراق”.
ومن كتبه : “حركة الشعر العباسي في مجالي التقليد والتجديد بين أبي نواس ومعاصريه”.

ونشر العديد من المقالات والدراسات الثقافية في الصحف والمجلات الأردنية والعربية.

كتبت عن أشعاره العديد من الأطروحات والرسائل الجامعية وعشرات الدراسات النقدية وترجمت بعض قصائده إلى عدد من اللغات العالمية.
وغنى من قصائده بعض المطربين العرب أجمل الأغنيات فقد غنى له المطرب التونسي صابر الرباعي قصيدة (عهود الحب) والمطربة ثريا الميلادي قصيدة (تعلم حبيبي) و(اللقاء الأول).

قيل إنه الرومانسي الأخير الذي تجاوز زمانه ومكانه.

رحل بلبل إربد الغريد وشاعر الحب والجمال”رحمه الله تعالى” رمزاً ثقافياً من رموز الثقافة والإبداع، تاركا شعرا وإبداعا باق ما بقي الجهد المبدع.

عن admin 1

شاهد أيضاً

حازم علي حجازي

عبد الله العكشة/حازم علي حجازي

يَا نَاسْ ما بَالَ القَلمْ مِستِكنّ مِنْ عِقب ما هو ع القراطيسْ سنَّان سِرْ يا …

اترك ردًّا

%d مدونون معجبون بهذه: