الإثنين , مايو 23 2022
أحمد عبدالغني
أحمد عبدالغني

الهرم الأخير / أحمد عبدالغني

أحمد عبدالغني
أحمد عبدالغني

“الهرم الأخير”

أحمد عبدالغني

 

|قُـ |ـضـ |بـانُ| حُبِّكِ آيـةٌ

والنّسْوَةُ الحمقى أعدنَ الذّكْرَياتْ

 

سأقولُ “هيتَ”..

فإخوتي رهنوا قميصي للّيالي العارياتْ

 

لم يرأفوا لما بكيتُ

وإنما..

ساروا على دمعي حفاةْ

 

ورُميتُ في جبٍّ مضيءٍ ذاكرًا شكلَ القلوب المعتماتْ

 

ثمَّ اشتُريتُ بعملتـين

كأنهم..

كانوا يؤدُّون الزكاةْ

 

أنا يُوسفُ المنفيُّ

والأيامُ تَجْمَعُني

فُتاتًا مِن فُـ تـ ـا تْ

 

حتى التقيتكِ

كنتُ طفلًا ما رأى

من قبل عينيكِ الحياةْ

 

ما كنتُ أدري أنَّ..

حبكِ مغرقٌ،

والسجنَ حبلٌ للنجاةْ

 

مشتاقةً

قلتِ: اجلدوهُ فصوتهُ

يروي.. وقد ظمئَ اْلْسُّكْاْتْ

 

في الجلدةِ الأولى صرختِ بحرقةٍ

صوتًا بخوف الأمّـــهاتْ:

 

-ارفع سياطكَ عن حبيبي

إنَّ قلبي من تمزقَ في الـ(رئـا)ـت

 

حتى خرجتُ مفسرًا ومعارضًا

بقصيدةٍ كذب الرواةْ

 

قولي لِعينكِ أن تُخزّنَ [د مـ ـعَـ ـها ]

فهناكَ سبعٌ معجفاتْ

 

لكنني أحتاجُ حضنَ أبي فإني قد تعبتُ بلا سباتْ

 

أحتاجُ قربكَ يا أبي لأعودَ منكِ

إليكَ فيكِ بألفِ ذاتْ

 

صدقتُ حلمَ نبوءتي

لما رأيتُ به حروفاً ساجداتْ

 

هذا قميصُ الماوراءِ فضعهُ حيثُ ترى أماكنَ أخريـــاتْ

 

سترى عشيقًا شاعرًا..

في لحظةٍ

جمعَ الحروف المنتقاةْ

 

أنا يوسفُ المنفيُّ

لا ..

أنا أحمدٌ عبد الغنيِّ ولي صفاتْ:

 

لي من شموخ الأنبياءِ تواضعٌ

ما لا يراه بيَ الغواةْ

 

لي من يقينِ فراشةٍ

أن الحياةَ مدينةٌ للكائناتْ

 

لي عودةُ الأشجارِ بعدَ وفاتها

فأسًا لِـ ـنـ ـحـ ـتِ الفلـ ـسفاتْ

 

هي حكمةٌ أنّ انطفاء الشمس

ضوءٌ.. لا تحيط بهِ الجهاتْ

 

لي في عيونِ النايِّ دمعٌ

كانَ يقتلني بوقعِ الأغنياتْ

 

وجهًا.. بوجه الوقتِ

أستلُ القصيدةَ مفعمًا بالتضحياتْ

 

سيقال لم يتركْ لنا شيئًا

لنكتبَ بعدهُ من مفرداتْ

 

سيقالُ كانَ نبيُّنا..

هــرمًا أخـــيرًا

لا تليهِ المعجزاتْ

 

 

عن admin 1

شاهد أيضاً

هارون الصبيحي

توأم أنت والقلم / هارون الصبيحي

  توأم أنت والقلم أكتب صمتي أكتب صراخي وحزني وفرحي وحياتي وموتي أنا لست أنت، …

اترك ردًّا

%d مدونون معجبون بهذه: